تجربه استثنائيه في عالم العطور

العطور و الطيب إرث حضاري و جزء لا يتجزأ من الثقافة الإماراتية أو الخليجية.

اكتشف الدخون الخيالي

روائحُ الدخونِ هوية و ميراثُ التقاليدِ و ذكرياتٌ يغلفها الحنينُ المعطرِ بلحظاتها التي لا تنسى، و لطالما اتسمت خلطته بالسريةِ في مكوناتِه الإضافية و التي تميزُ أهلَ كلِ منزلٍ إماراتيٍ في السابق، و يعرفُ أصحابُه من ريحِ طيبهم عند خروجِهم منَ المنزلِ.

و نحن في شموخ للعطور إحدي صنَاعِ و مطورينَ الطيبِ الإماراتيَ عبر السنينَ توصلنا  إلي نوعيةٍ جديدةٍ من أنواعِ الطيبِ في صورة توليفةٍ استثنائية منَ البخورِ الملونِ تدخل أريجَ الفرحِ و البهجةِ علي المستخدمين بالإضافةِ إلي خواصهِ المختلفةِ و المتطورةِ حيثُ مزجنا موروث الأجداد بالتكنولوجيا المتطورة

حيثُ ابتكرنا نوعيةً جديدةً و متطورةً من الدخون الملون بألوانٍ عديدة استثنائية يمكن استخدامها بعدةِ استخدامات إما بالطريقةِ التقلديةِ العاديةِ المتعارف عليها أو بالطريقةِ المبتكرةِ عن طريق الأجهزةِ الكهربائيةِ باستخدام المياه للحصولِ علي بخورٍ بدون دخان 

نعم يبدو مصطلحاً غريباً و لكنه بالفعل دخونٌ بدون دخان و ليس كأنواعِ البخورِ المعتاد عليها إنما توليفات تحملُ نفحاتٍ منَ الموروثِ الإماراتيَ القديم بتقنيةٍ حديثةٍ و متطورةٍ تخصصنا فيها نحنُ شموخ للعطور و تعتبر بصمة في عالمِ صناعةِ الطيب.

مجموعة الأبراج